تعازي لفقدان عناصر من قوات الأمن العراقية

التحالف يعلن فتح تحقيق حول نيران صديقة محتملة

جنوب غرب آسيا – يتقدم التحالف الدولي بأحر التعازي على الخسائر المؤسفة في أرواح قوات الأمن العراقية الباسلة على الخطوط الأمامية في المعركة ضد داعش اليوم. بناء على طلبات ومعلومات من قوات الأمن العراقية، قامت قوات التحالف بضربات جوية ضد تنظيم داعش قرب الفلوجة في العراق. وعلى الرغم من التنسيق مع قوات الأمن العراقية على الأرض فإن التقارير الأولية تشير الى احتمال وقوع خسائر في الأرواح بين الجنود العراقيين. سوف نجري تحقيقاً شاملاً لتحديد الوقائع. لقد دعينا رسمياً العراقيين للمشاركة في التحقيق. إن جميع ضرباتنا الجوية تجرى بموافقة الحكومة العراقية من أجل مساعدتهم في قتالهم ضد تنظيم داعش؛ ونحن نتخذ التدابير الضرورية لتجنب هذه الانواع من الحوادث وحماية شركائنا في نفس الوقت. وبحسب أفضل المعلومات المتوفرة لدينا ، لم تكن هناك أي حوادث سابقة من نيران صديقة في العراق خلال مسار عملية العزم الصلب. إننا ملتزمون بسلامة قوات شركائنا العراقيين في الوقت التى تواصل فيه هذه القوات تدمير عدونا المشترك