بيان حول اجتماع الرئيس أوباما مع فريق الأمن القومي فيما يتعلق بمكافحة داعش

اجتمع الرئيس أوباما اليوم مع فريق الأمن القومي التابع له لمناقشة تكثيف حملتنا لإضعاف وتدمير داعش. وتم اطلاع الرئيس على التقدم الذي أحرزته قوات الأمن العراقية مؤخراً في استرجاع الرمادي، و الطرق التي نتبعها مع شركائنا في التحالف الدولي لمكافحة داعش وتسريع وتوحيد الحملة العسكرية على كل الجبهات الممكنة في العراق وسوريا.

وجه الرئيس أوباما فريق الأمن القومي على مواصلة تكثيف الجهود الجارية لإضعاف وتدمير داعش بما في ذلك العمل مع شركائنا لزيادة تعاوننا العسكري، وتعطيل شبكات المقاتلين الأجانب، ووقف توسع داعش خارج سوريا والعراق ومكافحة تمويل داعش وتعطيل جهود مؤامرات داعش الخارجية ومكافحة دعاية داعش وخطابه. وأكد الرئيس أن إضغاف وتدمير داعش سيظل بحاجة إلى التنسيق والتعاون بين مجموعة واسعة من الشركاء الدوليين، والولايات المتحدة ملتزمة بقوة بمواصلة قيادة الجهود المشتركة للتحالف الدولي لمكافحة داعش.