بيان صادر عن السكرتير الصحفي لمجلس الأمن القومي نيد برايز حول الهجوم الارهابي الاخير في العراق

تدين الولايات المتحدة وبشدة الهجوم البغيض الذي شنته عصابة داعش يوم أمس في محافظة ديالى الذي استهدف وبشراسة مدنيين عراقيين يحتفلون بعطلة عيد الفطر بمناسبة ختام شهر رمضان المبارك. ان هذا الهجوم الأخير هو مثال مؤلم آخر للاعمال الوحشية التي تواصل عصابة داعش الإرهابية ارتكابها ضد الشعب العراقي.

تبقى الولايات المتحدة ثابتة في التزامها بالعمل مع رئيس الوزراء العبادي وشركائنا في العراق والمجتمع الدولي لوضع حد الى سفالة عصابة داعش. ونيابة عن شعب محافظة ديالى الشجاع وجميع العراقيين الذين تم اضطهادهم من قبل عصابة داعش ، ستواصل الولايات المتحدة بدعم الحكومة العراقية وقواتها الأمنية لدحر وفي نهاية المطاف تدمير هذه المنظمة الارهابية.