البيان الذي أدلى به مستشار نائب الرئيس الأمريكي للأمن القومي

لقد اطلعنا على تقارير أولية تفيد بشن هجوم على قاعدة عسكرية شمال العراق تضم عراقيين وأتراك. وفي الوقت الذي نعمل فيه على التثبت من الحقائق، فإننا نشجب أي هجوم من هذا النوع كما نتقدم بتعازينا لأي أرواح فُقِدَت وتعاطفنا مع أي إصابات وقعت من جراء هذا الهجوم. فمن المهم الآن، وأكثر من أي وقت مضى، أن يُسَّرِع العراق وتركيا من جهودهما من أجل تخفيف حدة التوتر وضمان الدخول في حوار بناء مع التأكيد على دعم أمن وسيادة العراق وتقوية أواصر التعاون المشترك في الحرب على داعش.