دعم عودةٍ آمنة وكريمة وطوعية للنازحين

تؤكد السفارة الأمريكية مجدداً دعم حكومة الولايات المتحدة لعودة آمنة وكريمة وطوعية للذين نزحوا بسبب العمليات العسكرية الرامية لهزيمة داعش. تتابع السفارة الأمريكية بقلقٍ شديد التقارير التي تفيد بوجود حالات إرغام للنازحين على مغادرة مخيمات ومراكز النزوح في محافظة الأنبار وفي مناطق أخرى بما فيها أجزاء من صلاح الدين . في الوقت الذي نؤيد فيه وبقوة مبادرات حكومة العراق الرامية إلى مساعدة النازحين في العودة إلى ديارهم، إلا إننا نرى أن السبيل الحقيقي لإنجاح هذه المبادرات هو في أن تحظى بالموافقة الكاملة والواعية من الأفراد والأسر المعنية. إن إرغام الأفراد على العودة قبل أن يصبحوا مستعدين او يشعروا بالأمان للقيام بذلك يهدد صالحهم وسلامتهم، وقد يؤدي إلى تهجيرهم مرة أخرى، وعلى السلطات الأتحادية والمحلية أن تضمن عودة آمنة وطوعية للنازحين.