السفارة الأمريكية تُدين التفجيرات الانتحارية بالقرب من الاسكندرية

تُدين سفارة الولايات المتحدة الأمريكية وبشدة التفجيرات الانتحارية التي وقعت يوم الجمعة بالقرب من الاسكندرية جنوب بغداد والتي خلفت عددا من القتلى والجرحى في صفوف العراقيين. ان هذا الفعل الشنيع الذي تضمن قيام داعش بأرسال مراهق كي يقوم بمهاجمة مجموعة من لاعبي كرة القدم من الشباب انما يُدللُ على وحشية هذه الزمرة البربرية ويُذكرنا بالسبب الذي يجب ان يدفع بالعالم اجمع الى التخلص منها.

عزاؤنا وقلوبنا مع عوائل واصدقاء القتلى والجرحى ومع المجتمع الذي فقد قائم مقامه في هذا الهجوم الوحشي.

لابد ان يقف المجتمع الدولي صفا واحدا وأن ينضم الى العراق بغية التخلص من شرور داعش ومنعهم من قتل المزيد من الاطفال الابرياء.